المحاضرة 2:‌ ما هو الضمان الذي يعطيه الأولياء لأتباعهم؟

الوصف: 

السلسلة: شرح دعاء أبي حمزة الثمالي.
تاريخ الإلقاء: في الليلة الخامسة من شهر رمضان المبارك لعام 1435 هـ.‌
الجلسة: 2.‌
إلقاء: سماحة آية الله الحاج السيد محمد محسن الطهراني حفظه الله.‌

نبذة عن المحاضرة:‌ يعتقد الكثير من تلاميذ الأولياء أن وصولهم إلى الأستاذ الكامل يعني الحصول على ختم السعادة، و ضمان النجاة، هل هذا الاعتقاد صحيح؟ و ما علاقة ذلك بمقام الخوف و الرجاء؟ وما هي حقيقة الضمان الذي يلوح من كلام الأولياء أحياناً؟ أسئلة أجاب عنها سماحة آية الله السيّد محمد محسن الحسيني الطهراني في ضمن شرحه لفقرة (وَأَنَا يَا سَيِّدِي‏ عَائِذٌ بِفَضْلِكَ هَارِبٌ مِنْكَ إِلَيْكَ متنجِّزٌ مَا وَعَدْتَ مِنَ الصَّفْحِ عَمَّنْ أَحْسَنَ بك ظنّاً) من دعاء أبي حمزة الثمالي، التي ألقاها في الليلة الخامسة من شهر رمضان لعام 1435 هجري قمري في بلدة قم المقدّسة

لمطالعة المحاضرة بشكل مكتوب أو الحصول على نسخة pdf منها راجع الرابط التالي:‌
http://www.motaghin.com/ar_articlePage_7369.aspx?gid=347#

للتنزيل: